تخطى إلى المحتوى

قصيدة عن الأم

قصيدة عن الأم

الكثير من الأشخاص يبحثون عن أجمل قصيدة عن الأم حتى يتم استخدامها في التعبير عن الامتنان والحب والشكر الكبير للأم، لما تقدمه لأبنائها من حب واهتمام ورعاية، فالشعر هو وسيلة يستخدمها الإنسان ليعبر بها عن حبه لأمه التي سهرت الليالي لأجله، وتعبت ليبقى قلبه نابضا بالحياة.

يمكنك عزيزي القارئ أن تشارك هذه الأبيات التي جمعناها لك في موقعنا مدونة علم في مواقع التواصل الاجتماعي لتعبر بها عن حبك لأمك وامتنانك لجهودها في تربيتك.

أجمل شعر عن الأم

الأم هي الأمان والطمأنينة وسط الخوف، وهي الدواء للأوجاع، والشمس التي تمنح الدفء للقلوب لهذا نقدم في الفقرة التالية أروع قصيدة عن الأم :

أغرى امرؤٌ يوماً غُلاماً جاهلاً

           بنقوده حتى ينال به الوطرْ

قال ائتني بفؤادِ أمك يا فتى

           ولك الدراهمُ والجواهر والدررْ

 فمضى وأغرز خنجراً في صدرها

           والقلبُ أخرجهُ وعاد على الأثرْ

 لكنه من فرطِ سُرعته هوى

             فتدحرج القلبُ المُعَفَّرُ إذا عثرْ

 ناداه قلبُ الأمِ وهو مُعفرٌ ولدي

            حبيبي هل أصابك من ضررْ؟

 فكأن هذا الصوتَ رُغْمَ حُنُوِّهِ

           غَضَبُ السماء على الوليد قد انهمرْ

 ورأى فظيع جنايةٍ لم يأتها

               أحدٌ سواهُ مُنْذُ تاريخِ البشرْ

وارتد نحو القلبِ يغسله بما فاضتْ

                   به عيناه من سيلِ العِبرْ

  ويقول يا قلبُ انتقم مني ولا تغفرْ

                  فإن جريمتي لا تُغتفرْ

 واستلَّ خنجرهُ ليطعنَ صدرهُ طعناً

                 سيبقى عبرةً لمن اعتبرْ

ناداه قلبُ الأمِّ كُفَّ يداً

                ولا تذبح فؤادي مرتين ِعلى الأثر

أجمل قصيدة عن الأم

لو كتبتُ الأشعارَ من مطر ما

        أنصفَ الشعرُ قلبها في كلامِ

قَلبُها زهرٌ من جنانِ نعيــم

        ٍفاحَ في مولدي كما في أيامي

لا أرى فوقَ الأرضِ غيركِ عشقاً

        كيف أهوى منَ الورى يا قوامي

 كيفَ أُجزي من تمنحُ الفم خُبزاً

       إن أجوعُ الحنانَ كانـتْ طـعـامـي

 كَيفَ أُخزي من تمنحُ الدمَ عطراً

           إن عطشتُ الدُعاءَ صلّتْ أمامـي

اقرأ ايضاً: شعر عن الصديق

أجمل شعر عن الأم

والآن سنقدم لك عزيزي القارئ قصيدة عن الأم للشاعر سعيد عقل :

أًُمي … يا ملاكي

أُمِّيَ… يا مَلاكي يا حُبِّي الباقي إلى الأَبَد

وَلَم تَزَلْ يَداكِ أُرْجوحَتي وَلَمْ أَزَلْ وَلَدْ  

  ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

يَرْنو إِلَيَّ شَهْرُ        وَيَنْطَوي  رَبيعْ

أُمّي، وَأنْتِ زَهْرُ في عِطْرِهِ أَضيعْ

وإذْ أقولُ:أُمّي أُفتَنُ بي، أطْيَبْ

يَرِفُّ فوقَ هَمي جَناحُ عَنْدَليبْ

 ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

 أُمّيَ، نَبْضُ قَلْبي! نِدايَ إِنْ وَجِعْتْ

وَقَبْلَتي  وَحُبِّي أُمِّيَ إن وَلِعْـتْ

~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~

عَيْناكِ! ماعيناكِ؟ أجْمَلُ مـا كَوْكَبَ في الجَلَدْ!

  أُمّـيَ،يا مَلاكي يا حُبّيَ الْباقي إلى الأبدْ

شعر قصير عن الأم

ما زلنا نتابع موضوع مقالتنا قصيدة عن الأم :

 أحن إليكِ

 أحن إليكِ إذا جنّ ليل

وشاركني فيكِ صبح جميل

 أحن إليكِ صباحاً مساءً

وفي كلّ حين إليكِ أميل

 أصبر عمري …. أمتع طرفي

 بنظرة وجهك فيه أطيل

وأهفو للقياك في كلّ حين

ومهما أقولهُ فيكِ قليل

على راحتي كم سهرت ليال

 ولوعتِ قلبك عند الرحيل

وفيض المشاعر منك تفيض

 كما فاض دوماً علينا سهيل

جمعت الشمائل يا أمُّ أنت

 وحزت كمالاً علينا فضيل

 إذا ما إعترتني خطوب عضام

عليها حنانكِ عندي السبيلُ

وحزني إذا سادَ بي لحظةٌ

عليهِ من الحبِّ منكِ أهيلُ

إذا ما افتقدتُ أبي برهةً

غدوتِ لعمريَ أنتِ المعيلُ

بفضلكِ أمي تزولُ الصعابُ

ودعواكِ أمي لقلبي سيلُ

شعر فصيح عن الأم

قصيدة عن الأم، يقول الشاعر أبو العلاء المعري:

العيشُ ماضٍ فأكرِمْ والدَيكَ بهِ

والأُمُّ أوْلى بإكرامٍ وإحسانِ

وحَسبُها الحملُ والإرضاعُ تُدْمِنُهُ

أمرانِ بالفَضْلِ نالا كلَّ إنسانِ

 واخشَ الملوكَ وياسرْها بطاعَتِها

فالمَلْكُ للأرضِ مثلُ الماطرِ السّاني

إن يظلِموا، فلهمْ نَفعٌ يُعاشُ به

 وكم حَمَوكَ برَجْلٍ أوْ بفُرْسانِ

وهل خلتْ، قبلُ، من جورٍ ومَظلمةٍ

أربابُ فارسَ، أو أربابُ غَسّانِ

خيلٌ إذا سُوّمتْ سامتْ، وما حُبستْ

 إلاّ بلُجمٍ، تُعَنّيها، وأرسانِ

شعر عن الأم

قصيدة عن الأم تم تلحينها وغنائها وهي قصيدة ست الحبايب :

ست الحبايب ياحبيبة

يا أغلى من روحي ودمي

يا حنيّنة وكلك طيبة

يا رب يخليكي يا اُمي

يا رب يخليكي يا اُمي

يا ست الحبايب ياحبيبة

زمان سهرتي وتعبتي

وشيلتي من عمري ليالي

ولسة برضو دلوقتي

بتحملي الهم بدالي

أنام وتسهري وتباتي تفكري

وتصحي من الأذان وتيجي تشقري

يا رب يخليكي يا اُمي

ياست الحبايب يا حبيبة

تعيشي ليا يا حبيبتي يا أمي

ويدوم لي رضاكي

دا انا روحي من روحك انتي

وعايشة من سر دعاكي

بتحسي بفرحتي قبل الهنا بسنة

وتحسي بشكوتي من قبل ما احسها

يا رب يخليكي يا أمي

يا ست الحبايب يا حبيبة

لو عشت طول عمري

اُوفي جمايلك الغالية عليا

أجيب منين عمر يكفي

وألاقي فين أغلى هدية

نور عيني ومهجتي وحياتي ودنيتي

لو طلت تتمني يوم دول هما هديتي

يا رب يخليكي يا أمي

يا ست الحبايب يا حبيبة

يا حبيبة

قصيدة عن الأم، أوجب الواجبات إكرام أمي

الأم هي عماد الأسرة وأساس البيت وهي المعلم والصديق والحبيب وكل شيء في هذه الحياة فلا عجب إن مدحها الأدباء وتغنى بها الشعراء:

أوجب الواجبات إكرام أمي

              إنّ أمي أحق بالإكرام

 حملتني ثقلاً ومن بعد حملي

          أرضعتني إلى أوان فطامي

 ورعتني في ظلمه الليل حتى

            تركت نومها لأجل منامي

 إنّ أمي هي التي خلقتني

           بعد ربي فصرت بعض الأنام

 فلها الحمد بعد حمدي إلهي

             ولها الشكر في مدى الأيام

وأخيراً أتمنى أن أكون قد وفقت في مقالتي قصيدة عن الأم.

عدد المشاهدات: 59 

1 - 0

Thank You For Your Vote!

Sorry You have Already Voted!

ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ المزيد في سياسة الخصوصية الخاصة بنا

1 أفكار بشأن “قصيدة عن الأم”

  1. تنبيه Pingback: كلام عن الاب - مدونة علم 2022

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.