الصاع كم كيلو؟

الصاع كم كيلو؟

الصاع كم كيلو؟ هو السؤال الذي سنجيب عليه اليوم في مقالتنا هذه من مدونة علم حيث يجهل الكثير من الناس  مقدار الصاع بالكيلو، وفي الفقرات القادمة سنتعرف على مفهوم الصاع، وما هو مقداره بالكيلو، وما مقدار زكاة الفطر بالكيلو للأرز، والأن تابع معنا عزيزي القارئ الفقرات التالية.

ما هو الصاع؟

هو وحدة قياس تستخدم  لقياس الحجم ويعتبر من المكاييل القديمة التي تم استخدامها لكيل جميع المواد بكافة أنواعها وخاصة المواد الغذائية.

يعد الصاع مكيال هام جداً ويساوي الصاع الواحد تقريباً  أربعة أمداد، والمد الواحد يساوي ألفين وخمسمائة مليلتراً تقريبا.

شاع استخدام الصاع في المدينة المنورة خلال فترة الإسلام، وقد نال الصاع شهرة كبيرة عند علماء الدين الإسلامي حيث أنه ارتبط بطقوس وعادات وشعائر دينية مختلفة منها الزكاة والكفارة.

ما هو الصاع بالغرام؟

والأن سنجيب عن السؤال الصاع كم كيلو؟

ذكرنا في الفقرة السابقة أن الصاع كان من أولى أولويات جمهور الفقهاء والعلماء لأنه يرتبط بالواجبات والفروض والعبادات الدينية الرئيسية في الدين الإسلامي ومن هنا قدر علماء الدين الصاع بالكتلة للحفاظ عليه ولكي يتم التعامل معه باستمرار، وتقدر كتلة الصاع الواحد عند جمهور العلماء بنحو كيلو غرامين تقريباً، وهناك من وجد أن الصاع يساوي ما مقداره كيلو غرامين وستمائة غرام تقريباً، باعتبار أن المد الواحد يقدر  تقريباً بحوالي ستمائة وخمسين غرام، حيث أن قيمة الصاع النبوي حوالي أربعة أمداد تقريباً، وهناك من قدر أن الصاع حوالي كيلو غرامين وسبعمائة غرام تقريباً ويزيد،وبعضهم قال أن الصاع حوالي ثلاثة كيلو غرامات تقريباً.

الصاع كم كيلو

الصاع لغويا

بعد أن عرفنا الصاع كم كيلو سنتعرف على الصاع في اللغة حيث يمكن أن يذكر الصاع ، ويمكن أن يؤنث أيضاً، أمّا جمع صاع  فهو أصواع، ومن تعامل معه على أنّه مؤنث جمعه أصوع، وأيضا قيل أن جمع الصاع هو الصواع، والصيعان، وقد اشتق الاسم من قول العرب صعت الشيء أي فرقت الشيء، ووجه الشبه أنّ الكيل يعمل على تفريق المكيل.

من الآثار والنصوص التي ورد فيها لفظة الصاع قول ابن عمر رضي الله عنهما: {فَرَضَ رسول الله صلى الله عليه وسلم زكاة الفِطْر: صَاعَاً مِنْ تَمْرٍ، أو صاعاً مِنْ شعير، على العبْدِ، والحُرِّ، والذَّكَر، والأُنْثَى، والصَّغِير، والكَبِير مِنَ المُسْلِمِينِ، وَأَمَرَ بِهَا أنْ تُؤدّىَ قبْل خُرُوج الناس إلى الصَّلاة} .

كيف يتم تحديد زكاة الفطر بالصداع مع الدليل؟

ما مقدار زكاة الفطر بالصاع؟

يتم إخراج زكاة الفطر بمقدار صاع واحد من قوت أهل البلاد مثل الأرز والتمر وغير ذلك، كما جاء في الحديث الشّريف: {أنَّ رَسولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ فَرَضَ زَكَاةَ الفِطْرِ صَاعًا مِن تَمْرٍ، أوْ صَاعًا مِن شَعِيرٍ علَى كُلِّ حُرٍّ، أوْ عَبْدٍ ذَكَرٍ أوْ أُنْثَى مِنَ المُسْلِمِينِ} ،ومقدار الصّاع ثلاثة كيلو تقريباً، وهو صاع رسول الله عليه الصلاة والسلام ويُساوي خمسة أرطال وثُلث الرطل العِراقيّ، ويُقدّر بأربعة أمداد، والمُدّ هو ملء كفّي الإنسان المتوسّط اليدين، وعرّف علماء الدين  الصّاع بأنه مكيالٌ تكال به المواد  في البيع والشّراء، وقيل :هو إناءٌ للشُّرب، وجاء عن أبي حنيفة أنّ  الصاع يساوي  ثمانية أرطالٍ، وقيل إنّ الصّاع تقريبا كيلوان ونصف، وقيل إنّه يُعادل 2.40 كيلو غرام.

اقرأ أيضاً: قصة الاسراء والمعراج

image 113

ما هو جنس ما يتم إخراجه في زكاة الفطر؟

نتابع موضوع مقالتنا الصاع كم كيلو، والآن سنتعرف على جنس ما يتم إخراجه في زكاة الفطر :

يتم إخراج زكاة الفطر من قوت أهل البلد كالأرز والذرة، ولا تقتصر على  الشعير والتمر والزبيب فقط ، ، وما فرضه الرسول عليه الصلاة والسلام من التمر والشعير كان قوتاً لأهل المدينة، وهو مذهب المالكية والشافعية وأمر الله تعالى في الكفّارات بقوله: {مِنْ أَوْسَطِ مَا تُطْعِمُونَ أَهْلِيكُمْ} ، وزكاة الفطر من جنس الكفّارات، وذهب الحنابلة إلى عدم إخراج الزكاة إلا من التمر والشعير والبر،ويرى بعضُ العلماء جواز إخراج القيمة عن ذلك بشرط أن تتساوى بالقدر الواجب إخراجه من المواد الغذائية التي يأكل منها أهل البلد،والأصل في إخراجها أن تكون من طعام أهل البلد، ولا تُخرجُ نُقوداً إلا عند الضرورة.

image 112

وأخيراً أتمنى أن أكون قد وفقت في مقالتي الصاع كم كيلو، أتمنى لك عزيزي القارئ الصحة والعافية.